الوحدات يرفض الانتصار ويقبل الخسارة

المباراة : الوحدات و الفيصلي (ستاد عمان الدولي)
المناسبة : الاسبوع السادس عشر /دوري المناصير الاردني للمحترفين 2018-2019
النتيجة : فوز الفيصلي 1/2 سعيد مرجان (15) الوحدات


احمد العرسان (73) هشام السيفي (88) الفيصلي
الانذارت : رجائي عايد (36) حمزة الدردور (45+2) عبيدة السمارنة (45+4) الوحدات
عدي زهران (72) خليل بن عطية (73) معتز ياسين (90+4) الفيصلي
التبديلات : حسن عبد الفتاح بدلآ من سعيد مرجان (74) ادهم القريشي بدلآ من انس العوضات (81) صالح راتب بدلآ من رجائي عايد (90) الوحدات
رواد ابو خيزران بدلآ من شهاب الدين بن فرج (32) محمد بن عطية بدلآ من احسان حداد (36) خليل بن عطية بدلآ من مهدي علامة (64) الفيصلي

الوحدات
تامر صالح
محمد الدميري * محمد الباشا * سليم عبيد * ديمبا
عبيدة السمرية * رجائي عايد
حمزة الدردور * سعيد مرجان * انس العوضات
بهاء فيصل
(المدير الفني : التونسي قيس اليعقوبي)

الفيصلي
معتز ياسين
سالم العجالين * براء مرعي * شهاب الدين بن فرج * عدي زهران
احسان حداد * انس جبارات
يوسف ابو جلبوش * مهدي علامة * احمد العرسان
هشام السيفي
(المدير الفني : راتب العوضات)

الحكام
حكم ساحة : شكري الحنفوش/السعودية
حكم اول : عبد الرحيم الشمري /السعودية
حكم ثاني : هشام الرفاعي /السعودية
حكم رابع : سلطان الحربي /السعودية

رفض فريق الوحدات لكرة القدم الخروج منتصرا امام الفيصلي في الموقعة التي جرت اليوم على ستاد عمان الدولي لحساب الجولة 16 من دوري المحترفين لكرة القدم وقبل الخسارة بهدفين لواحد بعدما كان متقدما بهدف.
وافتتح سعيد مرجان التسجيل للوحدات مبكرا، قبل أن يرد الفيصلي بهدفين في اخر 20 دقيقة عن طريق احمد العرسان وهشام السيفي.
وشكلت هذه الخسارة ضربة موجعة للاخضر الباحث عن الاحتفاظ بلقب الدوري للموسم الثاني على التوالي ذلك أنه تخلف عن الفيصلي تحديدا ب6 نقاط قبل 6 جولات من نهاية بطولة الدوري وربع يتوسع الفرق الى 7 نقاط في حال فوز الجزيرة على ذات راس وهو أمر متوقع نظرا لما يعانيه ممثل الجنوب في بطولة الدوري.
واعتمد الوحدات على تشكيلة ثابتة نوعا ما باستثناء دخول محمد الباشا بدلا من سامي الهمامي وانس العوضات بدلا من ادهم القريشي وفيما تبقى لم يجر الجهاز الفني اي تغييرات تذكر.
ولأن الوحدات لم يكن في يومه اطلاقا في هذه المباراة وبدا فاقدا التركيز رغم تقدمه بالنتيجة، الامر الذي مكن الفيصلي من العودة في المباراة من تسجيل هدفين صاعقين جراء اخطاء كارثية ارتكبت الخط الخلفي وحارس المرمى تامر صالح في سوء تقدير كرتي الهدفين، ورغم التدخل الفني بمنح الفرصة البدلاء ادهم القريشي وحسن عبد الفتاح وصالح راتب في تغيير النتيجة إلا أن شيئا لم يحدث نظرا للحالة التي ظهر فيها الفريق بشكل عام.
ولأن الحصول على لقب الدوري اصبح صعب المنال ما لم تحدث معجزة فإن الجهاز الفني برفقة اللاعبين عليه التركيز الان على بطولتي كاس الاتحاد الآسيوي وكأس الأردن لتعويض ما يمكن تعويضه وإعادة البسمة لشفاه الجماهير التي خاب ظنها بما شاهدت من أداء غير مقنع من لاعبي الوحدات.

About احمد مهنا

المدير التنفيذي لموقع الوحدات كوم وقناة الوحدات للبث المباشر

View all posts by احمد مهنا →

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.